مقالات

الحياة بصحبتكم عطاء ، و ثقتكم فينا زاد و وفاء

بسم الله الرحمان الرحيم
صفحتكم ، موقعكم ، يهنئكم و يدعوكم للتفاعل الفوري و الايجابي .
في اطار توطيد عُرى التواصل مع ابنائنا الشباب * امل هذه الامة في ان تتبوأ الريادة في الخير * و استجابة لما حملته رسائل كثيرة تقترح علي ألا أٌُهمل الكتابة لتوسيع مجال التواصل البنّاء ، وجدتني أسارع لتنفيد هذه الرغبة العزيزة .
و لا أُخفيكم ما للقلم من قيمة كبيرة في ترجمة الرؤى و الافكار و المشاعر و تسويد الصفحات بها ، لذلك فقد شرعت في عرض بعض الكتابات المتواضعة في مواضيع تاخذ بعين الاعتبار راهنيتها و مناسبتها ، ملتزمين الاختصار ما امكن و الوضوح المبين ، في افق حشد طاقات ابنائي الشباب للعمل للدين في هذا البلد الامين .
حريّ بي في هذا المقام ، ان اعلن ان ملاحظاتكم و اقتراحاتكم و ردودكم بالسلب و الايجاب ، هي محط تقدير عندي و تنزل بقلبي المنزلة الرفيعة ، فلا تتاخروا عن اسداء النصح لي فليس في الخلق من هو اقل ممن يَنصح ، و ليس فيهم من هو اكبر من ان يُنصح . الم يقل الحبيب صلى الله عليه و سلم . * الدين النصيحة *
اخيرا تجدني ممتنا لكم لما و صلته صفحتكم على الفايسبوك ل 100،000 معجب و مهنئا لكم على جهودكم التي ستتواصل حتما مع الايام لتقفز الى ارقام قياسية في العام المقبل ان شاء الله تعالى .
قال صلى الله عليه و سلم : ‘ خير الاعمال عند الله ادومها و إن قل ‘
مع تحيات عبد الله نهاري ، و انتم في كل يوم الى الله اقرب .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق